دوت يمن ( ريــاضــة ) :

 

أكد الرئيس التنفيذي لمانشستر سيتي، فيران سوريانو، أن ملاك النادي المتصدر للدوري الإنجليزي الممتاز، يناقشون إمكانية الاستثمار في ناد هندي، لتعزيز جهود زيادة الشعبية في آسيا. تأمل مجموعة السيتي لكرة القدم، التي تضم 7 أندية منها، نيويورك سيتي بالدوري الأمريكي، جيرونا الإسباني، يوكوهاما إف.مارينوس الياباني، وملبورن سيتي الأسترالي، في استكمال الصفقة مع ناد هندي بحلول نهاية العام الجاري.

وأبلغ المسؤول البارز في مجموعة السيتي سوريانو، بي.بي.سي: "لدينا بعض الاهتمام ببعض الأسواق والدول حيث يتوفر فيها الشغف بكرة القدم، مثل الصين والهند أيضاً".

وأضاف: "ربما تكون هناك بعض الفرص الأخرى في آسيا، نحن ننظر إلى الهند منذ حوالي عامين، يمكنني القول إننا سننهي هذا العام بتنفيذ استثمار في الهند".

وكانت مجموعة السيتي اشترت مؤخراً حصة في فريق سيتشوان جيونيو الصيني، وأكد سوريانو أن هناك رغبة في إضافة ناديين أو ثلاثة أندية.

وقال سوريانو: "لا أتوقع ما سيحدث بعد 10 أعوام، لكن المجموعة ربما تضيف فريقين أو ثلاثة فرق، هل هذا سيتغير في 5 سنوات، وسنضيف المزيد؟، ربما لا أعرف ذلك".

وأضاف: "لكن لإكمال الرؤية التي بدأت منذ ست سنوات، أعتقد أننا ربما نضيف ناديين أو ثلاثة أندية أخرى".

وذكر مصدر بنادي مومباي سيتي بالدوري الهندي الممتاز، أن النادي كان على اتصال بمجموعة السيتي منذ الموسم الماضي.

وقال المصدر: "المفاوضات الأولية كانت مع مومباي، لكن مانشستر سيتي دخل في مناقشات مع بعض الأندية الأخرى في الهند".

وسبق أن مثل نادي مومباي سيتي، الذي يشارك في ملكيته الممثل الهندي الشهير رانبير كابور، بعض اللاعبين البارزين مثل فريدي ليونبرغ، نيكولا أنيلكا، ودييغو فورلان، ووصل إلى نصف النهائي في النسخة 5 من الدوري الممتاز.